Posted:


بدءًا بمراقبة أداء الحسابات على نطاق واسع وانتهاءً بإجراء تغييرات على الحملات عبر الحسابات، تساعد حسابات المديرين العديد من معلني AdWords الأكثر تطورًا في إنجاز مهام أكثر في وقت أقل. ولتنفيذ تقارير تنطوي على إحصاءات أكثر وتوسيع نطاق جهود تجديد النشاط التسويقي، حرصنا على تقديم اثنين من التحسينات الجديدة على حسابات المديرين؛ وهما الربط بحساب Google Analytics، ومشاركة علامات تجديد النشاط التسويقي وقوائمه.


الوصول إلى بياناتك من خلال رابط واحد


يمكنك الآن ربط حسابك في Google Analytics أو حسابك في Google Analytics Premium مباشرةً بحساب مديرك في AdWords  باستخدام معالج الإعداد الجديد في AdWords ضمن "إعدادات الحساب". وسيسهم سير العمل المبسَّط هذا لربط الحسابات في إلغاء الحاجة إلى ربط  كلٍّ من حساباتك في Google Analytics وحساباتك في AdWords بشكلٍ فردي.




عند استيراد الأهداف أو مقاييس موقع الويب أو قوائم تجديد النشاط التسويقي أو غيرها من البيانات من Google Analytics، سيتعين عليك الآن إجراء ذلك مرةً واحدةً فقط. وكلما أضفت حساب AdWords جديدًا إلى حساب مديرك، سيتم ربطه تلقائيًا بمواقع Analytics نفسها.


ستعمل هذه التحسينات على توفير الوقت لك حتى تتمكن من التركيز على تحسين حملاتك. ويمكنك معرفة المزيد عن ربط حسابك في Google Analytics بحساب مديرك ضمن مركز مساعدة AdWords.


توسيع نطاق إستراتيجية تجديد النشاط التسويقي

يشهد العديد من المعلنين نجاحًا هائلاً في إعادة جذب العملاء والعثور على عملاء جدد باستخدام ميزات تجديد النشاط التسويقي على الشبكة الإعلانية وقوائم تجديد النشاط التسويقي للإعلانات على شبكة البحث والجمهور المشابه. وللمساعدة في توسيع نطاق هذه الجهود عبر حسابات في AdWords التي تديرها، أصبحت تتوفر لك الآن خيارات لإنشاء قوائم تجديد النشاط التسويقي ومشاركتها مباشرةً في حساب مديرك من طريقة عرض "الجماهير" الجديدة، بما في ذلك أية قوائم مستوردة من Google Analytics أو مطابقة العملاء.
يمكنك أيضًا إنشاء قوائم تجديد نشاط تسويقي باستخدام علامة تجديد النشاط التسويقي على مستوى المدير، واستخدامها عبر حساباتك المُدارة. وهذا يلغي الحاجة إلى إعادة وضع العلامات على موقعك على الويب وإدارة قوائم متعددة في كل حساب ضمن AdWords. وإذا كان أيٌّ من حساباتك المُدارة يحتوي على قوائم خاصة به، يمكن إتاحتها للاستخدام في حساباتك المُدارة الأخرى.


تساعدك هذه التحسينات على تشغيل إستراتيجية تجديد النشاط التسويقي بصورة أسهل وأسرع من أي وقت مضى. ويمكنك معرفة المزيد عن علامات تجديد النشاط التسويقي وقوائمه في مركز مساعدة AdWords.

نشرها: فيشال غونكا، مدير المنتج الأول في AdWords

Posted:
يبحث المطورون باستمرار عن طرق جديدة لجذب المستخدمين إلى تطبيقاتهم؛ لكن نظرًا لتضاؤل مدة تركيز الأشخاص على الجوّال وزيادة توفّر النية عند استخدامه، يمثل العثور على المستخدمين المتفاعلين مع تطبيقك تحديًا مستمرًا -- سواء قبل التثبيت أو بعده. في الواقع، وجدنا أن واحدًا من بين كل أربعة تطبيقات مثبّتة لا يتم استخدامه مطلقًا. وقد كثّفنا جهودنا لتقديم أدوات إعلانية للمطوّرين تؤدي إلى جذب المستخدمين وتستعرض التطبيق بأفضل شكل. أجرينا مؤخرًا إعادة تصميم لأحد أشكال إعلانات الشراء داخل التطبيق، ونستند في ذلك إلى رغبتنا في إنشاء تجارب جميلة لإعلانات التطبيقات. من هذا المنطلق، نقدم اليوم اثنين من أشكال الإعلانات الغنية التي تقدم تجارب غامرة ضمن مجموعتنا المتنامية من حلول تثبيت التطبيقات المبتكرة.

تشغيل لعبة ضمن إعلان باستخدام إعلانات اختبار الأداء

تمثل إعلانات اختبار الأداء أحد أشكال إعلانات التطبيقات التي تسمح للمستخدم بتشغيل لعبة لمدة تصل إلى 60 ثانية عن طريق بث المحتوى من التطبيق قبل تنزيله. يزيد هذا العرض التوضيحي الغامر من احتمال تثبيت التطبيق من جانب شخص يستمتع بتشغيل اللعبة. يحصل المستخدمون على فرصة لتجربة اللعبة بسرعة قبل إجراء عملية التنزيل، ويحصل مطورّ التطبيق على فرصة لجذب مستخدمين أكثر تأهلاً اختاروا اللعبة على أساس تجربتهم داخل التطبيق.

توفّر إعلانات تجارب الأداء:

●        إعلانات مشوقة وغامرة للغاية مصممة للألعاب

●        فرصة تجربة اللاعبين للعبة قبل تنزيلها

●        زيادة في مدى ملاءمة نقرات الإعلانات وتنزيلات التطبيقات والمستخدمين المؤهلين مسبقًا للتطبيق
إعلان تجارب الأداء للعبة Cookie Jam

الإبداع في الابتكار في ظل استخدام إعلانات مخصصة للجوّال

تقرر أيضًا إطلاق إصدار تجريبي للإعلانات البينية التفاعلية وهي إعلانات HTML5 تقدم تجربة مستخدم مخصصة بالكامل ومصممة حسب تطبيق كل معلن؛ فهي تمنح المعلنين حرية الإبداع بحيث يمكنهم استخدام HTML5 بدلاً من النماذج القياسية وسحب البيانات ديناميكيًا. بفضل هذا الشكل، ترتفع إمكانية التنوع وهو لا يقتصر على تطبيقات الألعاب فقط. تقدم الإعلانات البينية التفاعلية تجربة مخصصة يمكن أن تتضمّن عرض القيمة لتطبيقك والوظائف التي تريد تسليط الضوء عليها، مع استخدام إستراتيجيتك المخصصة لعلامتك التجارية مع كل ذلك. ويُعد هذا قيّمًا بصفة خاصة للمعلنين الذين يرغبون في زيادة تفاعل المستخدمين الذين ثبّتوا التطبيق.

توفّر الإعلانات البينية التفاعلية:

●        لوحة تتسم بالجمال والمرونة حتى يحصل المعلن على الفرصة للإبداع الفعلي

●        فرصة استمتاع المستخدم بتجربة سريعة للتطبيق قبل التنزيل

●        إمكانات فريدة للاختبار والتحسين

●        إمكانات فريدة لبناء العلامة التجارية

بدأت جهات التسويق في الاستفادة من هذه الإعلانات الجذابة لزيادة مرات تثبيت التطبيقات؛ فقد أنشأت شركة ZALORA إعلان يستطعون العملاء من خلاله اكتشاف عروض حصرية.  


يسمح الإعلان البيني التفاعلي لشركة ZALORA  للمستخدمين باستخدام أصابعهم من أجل التفاعل مع الشاشة للحصول على عرض خاص.

يمكنك زيادة التخصيص أو الحد منه حسب رغبتك - من تعديل النماذج القياسية إلى تطوير مواد إبداعية مخصصة بالكامل. يمكن لجهات التسويق أيضًا استخدام محتوى التطبيق المباشر لإنشاء أشكال إعلانات جذابة تستخدم المحتوى في الوقت الفعلي. في ظل زيادة التحكم في التخطيط والتفاعل، يمكنك إجراء اختبار A/B للمواد الإبداعية وتجربة مختلف عبارات الحث على اتخاذ إجراء لزيادة التحويلات. بدلاً من مجرد إعلامك للمستخدمين بشأن تطبيقك، يمكنك أن تقدم لهم تجربةً فريدة لتطبيقك تجعلهم يرغبون في قضاء الوقت في استخدامه.

يمكن للمعلنين استخدام الإعلانات البينية التفاعلية لاستعراض أحدث عروض منتجاتهم من خلال معارض صور وعناصر مميزة لعلاماتهم التجارية المخصصة، ولتوضيح قيمة التطبيق قبل تثبيته بمزيد من الفاعلية.


تستعرض Zalora معرض صور لمنتجات يمكن للمستخدمين التمرير السريع
خلالها في الإعلان البيني التفاعلي.

نحن ندرك ضرورة إنشاء التجارب على الجوّال خصيصًا للجوّال، والشيء نفسه ينطبق على الإعلان. ومن هذا المنطلق، نواصل استكشاف طرق أحدث وأفضل لإنشاء الأشكال التفاعلية للشاشة الصغيرة.

تجدر الإشارة إلى أن إعلانات اختبار الأداء والإعلانات البينية التفاعلية في المرحلة التجريبية حاليًا وتتوفّر لمجموعة محدودة من المعلنين. يُرجى الاتصال بمدير الحساب إذا كنت ترغب في الاشتراك في استخدام الإصدارات التجريبية.

نشرها كلٌ من سيسي هسياو، المدير المسؤول عن المنتج، الشبكة الإعلانية وباشا نهاس، مدير المنتج، الشبكة الإعلانية